آخر الأخبارأخبارأخبار العالم

دعاء في جوف الليل: اللهم اجعل خير أعمارنا آخرها وخير أعمالنا


12:02 ص


الإثنين 22 أبريل 2024

(مصراوي):

الدعاء طاعة لله وامتثال لأوامره والبعد عن غضبه وسخطه، ويقول الله تعالى: “وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ فَلْيَسْتَجِيبُوا لِي وَلْيُؤْمِنُوا بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ”.

ومن روائع الدعاء في جوف الليل:

اللهم أصلح لنا ديننا الذي هو عصمة أمرنا، وأصلح لنا دنيانا التي فيها معاشنا، وأصلح لنا آخرتنا التي إليها معادنا، واجعل الحياة زيادة لنا في كل خير، واجعل الموت راحة لنا من كل شر يا رب العالمين.
اللهٰم يا من لا تأنس الأرواح إلا به ولا تركن النفوس إلا إليه ولا تطمئن القلوب إلا بذكره اجعلنا ممن أصبح وقد أصلحت قلبه وألهمته رشده ويسّرت أمره وسترت عيبه وغفرت ذنبه ورضيت عنه وأرحت باله وفرجت همه.
اللهم انا نسألك من الخير كله عاجله واجله ما علمنا منه وما لم نعلم ، ونعوذ بك من الشر كله ما علمنا منه ومالم نعلم ، واحفظنا اللهم من ضيق الصدر. اللَّهُمَّ اكشف عنا من البلاء ما نعلم ، وما لا نعلم ، وما أنت به أعلم ، إنك أنت الله الأعز الأكرم.
اللهم اجعل لي من كل ما أهمَّني وكربني سواء من أمر دنياي وآخرتي فرجًا ومخرجًا، وارزقني من حيث لا أحتسب، واغفر لي ذنوبي، وثبِّت رجاك في قلبي، واقطعه ممَّن سِواك، حتى لا أرجو أحدًا غيرك.
يا قاضى الحاجات، يا قاضى الحاجات، يا قاضى الحاجات. يا مجيب الدعوات. اللهم يا فارج الهم، يا كاشف الهم، يا مجيب دعوة المضطرين لا يخفى عليك شيء من أمرنا، نسألك يا ربنا مسألة المساكين، ونبتهل إليك يا ربنا إبتهال الخاضع المذنب الذليل.
اللهم ندعوك دُعاء من خضعت لك رقبته، وذل لك جسمه، ورغم لك أنفه، وفاضت لك عيناه، يا من يجيب المضطر إذا دعاه، يا من يجيب المضطر إذا دعاه، يا من يجيب المضطر إذا دعاه، ويكشف السوء عمن ناداه، يا ربنا اجعل خير أعمارنا آخرها، وخير أعمالنا خواتيمها، وخير أيامنا يوم أن نلقاك، واغننا بفضلك عمن سواك.

اللهم أنت أقرب من كل قريب ، وأكرم من كل كريم ،وأجود من كل جواد ، وأحفظ من كل حفيظ ،وألطف من كل لطيف ،فنسألك باسمك اللطيف أن تسخر لنا خلقك وأن تقضي حاجتنا وتدفع عنا خصومنا، وتنجينا ممن ظلمنا وعادانا بحقك يا لطيف، يا لطيف الطف بنا عند الشدائد ونجنا من كل المكائد ، الله لطيف بعباده يرزق من يشاء وهو القوي العزيز.
اللهم إنا توكلنا عليك، واسلمنا أمورنا إليك ، فلا تخيب آمالنا فيك ، ولا اتكالنا عليك ، وخذ بنواصينا إليك ، يا غاية النهاية ، يا صاحب العناية ، يارب الكفاية ، يارب العناية.
اللهمَّ اشملنا بعفوك وإحسانك، إلهنا وخالقنا ورازقنا، ليس في الوجود ربٌ سواك فيُدعى، وليس في الكون إله غيرك فيرجى، اللهم ادفع عنا الوباء والغلاء والمِحَن، والفتن ما ظهر منها وما بَطَن، وعن سائر البلاد يا رب العالمين.

اللهم صلِّ وسلم وبارك على سيدنا ومولانا محمد سيد الأولين والأخرين، قائد الغُر المحجلين، السيد الكامل الفاتح الخاتم، الحبيب الشفيع الرؤوف الرحيم، الصادق الأمين، السابق للخلق نورهُ والرحمةِ للعالمين ظهوُرُهُ، عدد من مضى من خلقك ومن بقي، ومن سعد منهم ومن شقي، صلاةً تستغرق العد وتحيط بالحد، صلاة لا غاية لها ولا منتهى، ولا أمد ولا انقضاء، صلاةً دائِمةً بدوامك، باقيةً ببقائك، وعلى آله وصحبه وسلم تسليماً مثل ذلك، وأجرنا يا مولانا بخفي لُطفك، في أُمورنا كلها.


الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق