آخر الأخبارأخبارأخبار العالم

العين يحجب الهلال.. “هاتريك رحيمي” يكسر ظهر “الأزرق” (فيديو)

قاد سفيان رحيمي فريق العين لتحقيق انتصار كبير على الهلال السعودي بأربعة أهداف مقابل هدفين، في ذهاب نصف نهائي دوري أبطال آسيا، الأربعاء، على استاد هزاع بن زايد في العين، ليقطع “الزعيم” خطوة كبيرة نحو التأهل إلى نهائي البطولة القارية للمرة الرابعة في تاريخه، إذ يقام لقاء الإياب الثلاثاء المقبل على استاد المملكة أرينا في الرياض.

وأوقف العين انتصارات الهلال المتتالية التي بلغت 34 فوزاً، وألحق به الخسارة الأولى له في الموسم الحالي في كافة المسابقات، حيث قدم “البنفسج” أداءً رائعاً في الشوط الأول بعدما تعامل المدرب الأرجنتيني هيرنان كريسبو بذكاء مع اللقاء، باعتماده على الهجمات المرتدة وانطلاقات المتألق سفيان رحيمي، إذ سجل النجم المغربي الهدف الأول من توقيت مبكر بعدما تلقى تمريرة من يحيى نادر وسدد رحيمي الكرة في المرمى (6).

وكاد محمد عباس أن يضيف الهدف الثاني بعدها مباشرة عندما لعب الباراغواياني كاكو كارة عرضية ومرت من أمام عباس، وأتبعها إيريك بتسديدة قوية تصدى لها الحارس محمد العويس، في المقابل تألق خالد عيسى في التصدي لفرصة خطرة من عبدالله الحمدان (18).

وواصل سفيان رحيمي تألقه في قيادة الهجمات المرتدة وانفرد بالمرمى، تعرض للعرقلة من العويس ليحصل على ركلة جزاء أضاف منها رحيمي الهدف الثاني (27)، وبالطريقة نفسها انفرد إيريك بالمرمى وتعرض للعرقلة من علي البليهي ليحصل “الزعيم” على ركلة جزاء ثانية، وسددها مجدداً سفيان رحيمي بمهارة في على يمين العويس مسجلاً الهدف الثالث (38).

أما الشوط الثاني شهد بداية قوية من الهلال بإحراز مالكوم الهدف الأول من متابعة لكرة عرضية لعبها سافيتش، وأكملها المهاجم البرازيلي في المرمى (49)، قبل أن ترتفع الإثارة بحصول سفيان رحيمي على ركلة جزاء ثالثة للعين عقب تعرضه للعرقلة من كاليدو كوليبالي، وسدد كاكو الكرة على يسار العويس مضيفاً الهدف الرابع (56)، بينما أحرز سالم الدوسري الهدف الثاني لفريق الهلال في الدقيقة 78 بعد خطأ من دفاع العين، وتصدى القائم لفرصة خطرة من سالم الدوسري في الدقيقة السابعة من الوقت بدل الضائع لتنتهي المباراة بفوز “الزعيم” بأربعة أهداف مقابل هدفين.

تابعوا آخر أخبارنا المحلية والرياضية وآخر المستجدات السياسية والإقتصادية عبر Google news

Share


تويتر





الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق