العاب

يوبيسوفت قررت إلغاء لعبة Project Q – منافسة Overwatch

لا تعيش Ubisoft أفضل أيامها في الوقت الراهن بلا شك، حيث تم إلغاء سبعة مشاريع للشركة خلال فترة 6 أشهر، وها هو مشروع آخر ينضم للقائمة بعد أن أوضحت التقارير الأخيرة إيقاف العمل على Project Q.

كان Project Q عبارة عن لعبة تصويب من نوع battle arena تعتمد على قدرات الأبطال، بمعنى أبسط كان الغرض من المشروع أن يكون منافسًا رئيسيًا لأبرز ألعاب هذا النوع Overwatch، ويشير التقرير الصادر عن Insider Gaming إلى أن اللعبة قد ألغيت قبل سلسلة من الجلسات الاختبارية، وذلك بحسب ما تم الإعلان عنه على خادم Discord الرسمي للمشروع.

قال بيان فريق التطوير المنشور على Discord:

كل هذه اللحظات الدافئة تجعل هذا الإعلان أكثر صعوبة مما هو عليه بالفعل، للأسف، توجب علينا إلغاء اختباراتنا المغلقة القادمة لأن Project Q لن يستمر في التطوير، يعني هذا أيضًا أننا سنحتاج إلى إغلاق خادم Discord هذا.

كانت السنوات القليلة الماضية سيئة بالنسبة لشركة Ubisoft، حيث لا تزال تكافح من أجل تحسين بيئة العمل السامة وتستمر في المحاولة (أو الفشل) في إصدار ألعاب كبيرة مثل Skull and Bones و Prince of Persia و Avatar: Frontiers of Pandora. كما جعل الوباء الأمور أكثر صعوبة بالنسبة للشركة لأنها اضطرت لتتكيف مع الموظفين الذين كانوا يعملون من المنزل وجميع المشاكل المختلفة التي تصاحب ذلك. وفي بيان صحفي نشر في وقت سابق اليوم ، أوضحت Ubisoft أنه من أجل التمكن من التغلب على كل هذا، قررت إلغاء المزيد من الألعاب بينما خفضت أهداف أرباحها للربع التالي.

هل تعتقد أن Ubisoft محقة في هذا القرار؟ أم كنت تفضل استمرار تطوير Project Q إلى أن تصدر بالأسواق ويتم الحكم علي اللعبة من قبل اللاعبين؟ شاركنا رأيك في قسم التعليقات أدناه.  


الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق