العاب

نداء ونوكيا تستكشفان تقطيعًا مبتكرًا لشبكة 5G لاستخدامات المدينة الذكية والسلامة العامة

أعلنت نوكيا مؤخراً عن توقيع مذكرة تفاهم مع مؤسسة الاتصالات المتخصصة “نداء”، المزود الحصري لشبكات الاتصالات الخاصة والمعتمد لدى حكومة دبي. وتستهدف مذكرة التفاهم استكشاف فرص ترقية شبكة الاتصالات الخاصة بـ “نداء” عبر شبكات الوصول الراديوية (RAN) والشبكة الأساسية من خلال توظيف تقنية الجيل الخامس والتقنيات الحديثة والمبتكرة التي طورتها نوكيا. وستمكّن شبكة الجيل الخامس، المزودة بخاصية التقسيم الشامل للشبكة، “نداء” من تقديم خدمات جديدة ومحسّنة في مجال إدارة العمليات الحيوية وتطبيقات المدن الذكية وعمليات الاتصال الحرجة للمؤسسات المعنية، فضلاً عن إرساء أسس متينة لخدمات وتقنيات أكثر تقدماً مثل “الميتافرس” وغيرها.

وتستخدم شبكة “نداء” مسبقاً البنية التحتية لـ “نوكيا” ويمكنها دعم العديد من متطلبات الشبكات المخصصة لإدارة المهام الحيوية وعمليات الاتصال الحرجة. وستتمكن “نداء” من خلال ترقية شبكة الاتصالات الخاصة بها إلى تقنية الجيل الخامس من تقديم خدمات دعم محسنة في إدارة العمليات الحيوية والاتصالات المتخصصة مثل: التطبيقات المستخدمة من قبل فرق الاستجابة الأولية، والمركبات المتصلة وذاتية القيادة، وخدمات المراقبة بالفيديو والتحكم عن بُعد، بالإضافة إلى إدارة الآلاف من الأجهزة المتصلة وأجهزة الاستشعار والحساسات والتطبيقات المدعومة بتقنية إنترنت الأشياء.

وتحدد مذكرة التفاهم الجديدة إطاراً هيكلياً لتطوير قدرات الشبكة الحالية وتقديم خدمات مرنة ومتقدمة للمؤسسات والجهات الحكومية بالاعتماد على شبكات آمنة وموثوقة. وتشكل خاصية تقسيم شبكة الجيل الخامس والتي تعرف بــ(Network Slicing) أحد الركائز الرئيسة في هذا الإطار، حيث ستساعد “نداء” على توفير حلول متخصصة تتناسب مع متطلبات المؤسسات عبر قطاعات ومجالات ومختلفة، بما في ذلك قطاعات النفط والغاز والنقل والصحة وإدارة عمليات المطارات، حيث ستخدم الكثير من المؤسسات الحكومية حسب نطاق عملها في الإمارة. كما تضع مذكرة التفاهم أساساً قوياً لتحديد التطبيقات المناسبة والابتكارات المدعومة بتقنية الجيل الخامس، والتي يمكن تطبيقها على أرض الواقع.

وستنفذ نوكيا أيضاً في إطار مذكرة التفاهم الجديدة برنامجاً لتطوير الكفاءات والمهارات التقنية والذي يشمل التدريب والنقل المعرفي لموظفي “نداء”. كما ستعمل نوكيا على توسيع نطاق مركزها المتطور للعمليات المتكاملة (IOC) ليكون بمثابة أداة تكامل وتمكين تطبيقات شبكة الجيل الخامس، بما في ذلك تطبيقات وتقنيات الصناعة المتقدمة Industry 4.0، وخدمات المدينة الذكية وانترنت الأشياء وتطبيقات السلامة العامة مع مسار متقدم نحو الخدمات والتقنيات المستقبلية مثل الميتافرس وغيرها.

وقال سعادة منصور بوعصيبه، المدير التنفيذي لمؤسسة الاتصالات المتخصصة «نداء»: “تُعد نوكيا شركة عالمية رائدة في مجال التكنولوجيا وشريكاً استراتيجياً هاماً لنا في “نداء”. ونتطلع من خلال تعزيز شراكتنا القائمة إلى الاستفادة من الخبرات التي تتمتع بها نوكيا في مجال تقنية الجيل الخامس، بما يمكّننا من تعزيز الإمكانيات والفوائد التي سنحصل عليها من خلال ترقية شبكة الاتصالات الخاصة بنا إلى شبكة الجيل الخامس حيث سيسهم ذلك في  تقديم المزيد من الخدمات المبتكرة والمتقدمة للعملاء عبر مختلف القطاعات. وتمهّد الجهود التي نبذلها حالياً لترقية شبكاتنا إلى الجيل الأحدث من شبكة الاتصالات، الطريق أمامنا لمواكبة متطلبات وخدمات المستقبل الرقمي والتقنيات الجديدة والواعدة مثل الميتافرس”.

ومن جهته قال كمال بلّوط، رئيس القطاع الحكومي والقطاع الخاص في نوكيا لمنطقة الهند والصين والشرق الأوسط وافريقيا: “يتوجه مزودو الخدمات المتخصصة في جميع أنحاء العالم نحو اعتماد تقنية الجيل الخامس لتحسين كفاءة العمليات والخدمات المقدمة. وتمثل تقنية تقسيم الشبكة إضافة قيّمة للإمكانيات التي تتمتع بها شبكات الجيل الخامس، ما يتيح للعملاء الذين يحتاجون تقنيات وخدمات اتصال متطورة وآمنة لإدارة المهام الحرجة والعمليات الرئيسية والحيوية في مختلف القطاعات والمجالات الاستفادة من شبكات افتراضية مخصصة توفر اتصالاً لاسلكياً آمناً وعالي الأداء. ونتطلع لمواصلة شراكتنا المتميزة وطويلة الأمد مع “نداء” لمساعدتها على تسخير قدرات تقنية الجيل الخامس وتوظيفها في تطوير خدمة اتصالات موثوقة وتقديم تجربة استخدام متميزة وعالية الجودة”.












الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق