آخر الأخبارأخبارأخبار العالم

إطلاق تحد عالمي للتعاون في الشحن الصديق للبيئة


ت + ت – الحجم الطبيعي

أطلقت الولايات المتحدة والنرويج مبادرة عالمية جديدة لخفض انبعاثات الغازات المسببة للاحتباس الحراري في قطاع الشحن.

وأطلق رئيس الوزراء النرويجي يوناس ستور والمبعوث الأمريكي الخاص للمناخ جون كيري يوم الاثنين “تحدي الشحن الصديق للبيئة” خلال قمة الأمم المتحدة لتغير المناخ “كوب 27” في مصر.

وحفز الاثنان الحكومات والموانئ والشركات على تقليل انبعاثات غازات الاحتباس الحراري من قطاع الشحن والتوافق مع هدف اتفاقية باريس للحد من ارتفاع درجة الحرارة إلى 5ر1 درجة مئوية.

وقالت وزارة الخارجية الأمريكية في بيان “انبعاثات غازات الاحتباس الحراري من قطاع الشحن كبيرة ومتزايدة وعلى مسار لا يتوافق مع أهداف اتفاقية باريس. وبالمقارنة بالإنبعاثات الناتجة عن الدول، سيصنف القطاع ضمن أكبر 10 مسببين للانبعاثات على مستوى العالم”.

وصدرت اعلانات عن 40 دولة وشركة بشأن التحدي، بما في ذلك ألمانيا، التي قالت إنها تعمل على سفن محايدة مناخيا وشحن خال من الانبعاثات.

وتعهدت بريطانيا إلى جانب الولايات المتحدة والنرويج وهولندا بإطلاق ربط بحري صديق للبيئة بين الدول.

وقال وزير الطاقة اليوناني كوستانتينوس سكريكاس إن بلاده ستخفض الانبعاثات في ستة موانئ رئيسية، و تزيل الكربون من أسطول العبارات الساحلية المحلية.

يذكر أن اليونان تسيطر على حوالي 20% من أساطيل الشحن في العالم.

طباعة
Email





الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق