العاب

مطور God of War Ragnarok كان يعتقد أن اللعبة “ليست جيدة” قبل 3 أشهر فقط!

انطلقت اليوم أخيراً لعبة بلايستيشن المنتظرة God of War Ragnarok والتي أجمع الكل على تشوقهم للعبها بينهم مدير تسويق اكسبوكس الذي أكد أنه متحمس للعبها قبل أيام.

هذا الحماس كان نابع من ثقة الجمهور من فريق سانتا مونيكا وقدراته الإبداعية على تقديم تجربة أفضل من لعبة العام 2018 حتى ولو كانت المهمة تبدو صعبة، لكن ما لا نعرفه بأن سانتا مونيكا نفسه كان متخوف وقلق من مستوى لعبته قبل أشهر فقط من الإصدار.

هذا ما أكده اليوم Eric Williams مخرج اللعبة بمقابلة له مع  GQ UK حيث قال بأن مطورو اللعبة كانوا يعتقدون أن هذا الجزء “ليس جيدا” قبل ثلاثة أشهر فقط. وتحدث إريك ويليامز عن كيف أن فريق التطوير لم يكن يشعر بالضبط بإيجابية كبيرة تجاه Ragnarok خلال المراحل النهائية من التطوير، ولكن الأمور سارت في النهاية كما تشتهي سفن ساننا مونيكا مع حصول Ragnarok على تقييمات عالية جداً.

عندما تعمل مع أشخاص في قمة ما يفعلونه، ستحصل على السحر. لقد جئت للتو من غرفة كنت اجتمع فيها مع هؤلاء الناس. كل ما استطعت قوله لهم هو: “شكرا لكم”.

كانوا يصرخون قبل ثلاثة أشهر ويشعرون بالقلق ويقولون، “هذه حماقة، اللعبة ليست جيدة. ماذا سنفعل؟”. وأنا الآن لا أستطيع حتى أن أتخيل كيف يشعرون اليوم. أتمنى لو كان لدي آلة للعودة بالزمن للعودة إلى تلك الفترة والشعور بما نشعر به الآن آنذاك.

أما كوري بارلوغ، الذي أخرج جزء God of War لعام 2018 وهو الآن يعمل كمنتجاً لجزء Ragnarok، فاعتبر أن المراحل النهائية من تطوير اللعبة دائماً ما تكون فترة عصيبة يشعر فيها المطورين بالقلق والاضطراب:

في النهاية ، تطوير الألعاب يشبه إلى حد ما ركوب الخيل. عندما يقرر الحصان أنه يريد الركض ، ويبدأ للتو في الركض ، تشعر وكأنك لا تملك السيطرة ، وأنت تتمسك به فقط.

بالنسبة لويليامز ، فإن إنهاء تطوير راجناروك كان مسعى صعبا لأنه لم يستطع رؤية سوى العيوب وما يجب إصلاحه قبل إطلاق اللعبة. عليك أن تكون حكيماً جداً. الفريق كان منهك القوى بالفعل، وأنت تسأل الكثير منهم في مكان يكونون فيه بالفعل هشين وضعيفين للغاية. إنه أمر صعب. لكن لدينا فريقاً من الأشخاص الموهوبين للغاية وهم يعرفون كيف تبدو الجيدة.

بعد أكثر من أربع سنوات من التطوير ، يتم إطلاق Ragnarok اليوم 9 نوفمبر لـ PlayStation 4 و PlayStation 5. أمام هذا الجزء تحدي كبير لتجاوز ما حققه الجزء الماضي من نجاحات، فهل يستطيع راجناروك أن يتغلب على مبيعات جزء 2018 الذي باع أكثر من 23 مليون نسخة؟


الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق