آخر الأخبارأخبارأخبار العالم

جهود أممية لاستئناف تصدير الحبوب من أوكرانيا

أفريقيا قلقة على إمدادات الغذاء… و«الأوروبي» لحظر غالبية النفط الروسي

موسكو: رائد جبر – واشنطن: علي بردى – بروكسل: شوقي الريس

بالتزامن مع دخول حرب أوكرانيا يومها المائة، أكدت الأمم المتحدة أمس أنها أجرت مفاوضات للسماح بتصدير ملايين الأطنان من الحبوب الأوكرانية العالقة في موانئ البحر الأسود ومنع حدوث أزمة غذاء عالمية.

ويقود هذه الجهود نائب الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية مارتن غريفيث والأمينة العامة لمؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية (أونكتاد) ريبيكا غرينسبان، حسب ما كشف منسق الأمم المتحدة في أوكرانيا أمين عوض في جنيف، أمس. وقال عوض: «هناك كثير من الرحلات المكوكية بين موسكو ودول أخرى تشعر بالقلق، لكنني لا أعتقد أن هناك حلاً يلوح في الأفق بوضوح شديد في الوقت الحالي».

في سياق متصل، هيمنت بوادر أزمة الغذاء على محادثات أجراها الرئيس الروسي فلاديمير بوتين مع رئيس السنغال ماكي سال، الذي تترأس بلاده حالياً الاتحاد الأفريقي، أمس. وقال سال في مستهل اللقاء: «لقد جئت للقائك لكي أطلب منك أن تدرك أن بلداننا هي ضحية لهذه الأزمة على الصعيد الاقتصادي». كما دعا إلى إبقاء القطاع الغذائي «خارج العقوبات» التي يفرضها الغرب على روسيا.

من جانبه، أعاد الكرملين، أمس، تأكيد التزام موسكو المساهمة في تخفيف تداعيات أزمة الغذاء وزيادة الإمدادات، لكنه كرر التشديد على شرط موسكو في شأن رفع القيود الغربية المفروضة على حركة السفن من الموانئ الروسية.

من جهة أخرى، أقر الاتحاد الأوروبي أمس رسمياً الحزمة السادسة من العقوبات ضد روسيا، وذلك بعد مفاوضات شاقة أفضت إلى حظر غالبية واردات النفط الروسي الخام بالناقلات في غضون ستة أشهر والمنتجات النفطية في غضون ثمانية أشهر، فضلاً على اتخاذ تدابير مالية جديدة ومعاقبة أشخاص.
… المزيد


الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق