آخر الأخبارأخبارأخبار العالم

حكاية بتر أصابع شاب بالمطرية على يد أب ونجليه.. «ضربوه بالسيف» – حوادث

«ضربوا جارهم بالسيف وأصابوه بعاهة مستديمة»، تلك المقولة تلخص جريمة نفذها أب ونجليه بحق جارهم في المطرية، بسبب وجود خلافات بين الطرفين، وبعد تداول القضية أمام محكمة الجنايات، قضت بمعاقبة 4 عمال بالسجن المشدد لمدة 10 سنوات، لإدانتهم بالشروع في القتل.

وصدر الحكم برئاسة القاضي خليل عمر خضر، وعضوية المستشارين مصطفى رشاد، ومحمد شريف صبري، وأمانة السر أحمد صبحي عباس، وحمدي درويش.

تفاصيل التحقيقات مع المتهم

أكدت التحقيقات التي باشرتها النيابة العامة في القضية 21069 لسنة 2020 جنايات المطرية، أن المتهمين «عمرو. إ»، 23 عاما، فني تبريد، و«محمد. إ»، 23 عاما، فني تبريد، و«إبراهيم. ش»، 51 عامًا، مالك شركة للتكيف، و«سمير. ش»، 43 عاما، كهربائي، شرعوا العام الماضي في قتل المجني عليه «محمد. ش»، عمدًا مع سبق الإصرار، على إثر خلاف بينهما.

وحدث ذلك بأن شحذ الثالث همتي الأول والثاني «ابنيه»، للتعدي على المجني عليه، وأعد لذلك الغرض أسلحة بيضاء، محل الاتهام التالي، وما أن ظفروا به حتى أنزل الثالث برأسه ضربة بسلاحه الأبيض «سيف»، دفعها المجنى عليه بيده اليسرى، فأحدثت إصابته الموصوفة بتقرير مصلحة الطب الشرعي، ونشأ عن ذلك عاهة يستحيل برؤها.

المتهمون حالوا دون معالجة المجني عليه

ثم بعد ذلك لاحقه الأول والثاني بالضربات بأسلحتهم البيضاء «سكين وشومة»، قاصدين من ذلك قتله، إلا أنه قد خابت آثر جريمتهما لسبب لا دخل لإدارتهم به، إلا وهو تدارك المجنى عليه بالعلاج، وزود الأهالي عنه.

وقد حال الأول والثاني دون تدارك إصابة المجنى عليه بالعلاج، وحازوا وأحرزوا بغير مسوغ قانوني أسلحة بيضاء «سكين، وشومتين، وسيف» المتهم الرابع، لضرب المجني عليه، مع سبق الإصرار، فأحدثوا به إصاباته الموصوفة بالتقرير الطبي، والتي أعجزته عن أعماله مدة تزيد عن 20 يومًا، وكان ذلك باستعمال أحد الأسلحة محل الاتهام السابق «شومة».

وجاء في أقوال المجنى عليه «محمد. ش»، 39 عامًا، سائق، أنه على إثر خلاف سابق بينه والمتهم الثالث، استعان الأخير بالأول والثاني في التعدي عليه بأسلحة بيضاء، أعدوها سلفًا لذلك الغرض، بأن سدد له الثالث ضربه بالرأس فزاد عن نفسه بيده اليسرى، فأحدثت إصابته الموصوفة بتقرير الطب الشرعي، والتي نشأ عنها بتر بأصبع يده اليسرى، وحال محاولته الفرار لاحقه المتهمون من الأول حتى الثالث محدثين ما به من إصابات قاصدين قتله، ولم ينفكوا عنه إلا بتدخل الأهالي، وتمكنه من الفرار، وحال ذلك تمكن الرابع من ضربه، وبعرض المقطع المصور عليه أقر بصحتها.

تحريات الشرطة

وشملت أوراق القضية، التحريات التي أجراها نقيب معاون مباحث قسم المطرية، أنه حال مروره الأمني بدائرة القسم ورد إليه عدة بلاغات بوقوع مشاجرة، وبالانتقال تبين إصابة المجنى عليه إثر تعدي المتهمون عليه بالأسلحة البيضاء، وبإجرائه للتحريات توصل إلى صحة حدوث الواقعة على نحو ما شهد به سابقيه، وعزى قصد المتهمون من التعدي على المجنى عليه لإحداث إصابته، وبعرض المقطع المصور عليه أقر بصحته.

تقرير الطب الشرعي

وأوضح تقرير الطب الشرعي، أن إصابة المجنى عليه عبارة عن كسر غير تام الإلتئام بعظمة السلامية القريبة لأصبع السبابة لليد اليسرى، وبتر للسلاميتين الأخيرتين لأصبع البنصر لذات اليد، وقد تخلف لديه من جرائها عاهة مستديمة، وهي جائزة الحدوث من مثل الضرب بالسيف، وأن إصابتيه باليد اليُمنى، والقدم اليُمنى جائزين الحدوث من مثل السكين، والواقعة جائزة الحدوث وفق التصوير الوارد بمذكرة النيابة العامة.


الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق