آخر الأخبارأخبارأخبار العالم

بالفيديو| نادية عمارة توضح بالتفصيل حكم مساعدة أحد الأقارب ف


12:02 م


الخميس 11 نوفمبر 2021

كتب- محمد قادوس:

تلقت الدكتورة نادية عمارة سؤالا ورد من إحدى السيدات، وتسأل عن حكم مساعدة الأخ في خطبة ابنه من مال الزكاة بالمساهمة في شراء الشبكة.. فهل هذا يجوز؟

في بداية ردها، قالت الداعية إن الأصل المقرر شرعا أن الصدقات الواجبة تعطى للأصناف الثمانية المنصوص عليهم في آية الكريمة التي ذكرت في سورة التوبة: {إِنَّمَا الصَّدَقَاتُ لِلْفُقَرَاءِ وَالْمَسَاكِينِ وَالْعَامِلِينَ عَلَيْهَا وَالْمُؤَلَّفَةِ قُلُوبُهُمْ وَفِي الرِّقَابِ وَالْغَارِمِينَ وَفِي سَبِيلِ اللَّهِ وَابْنِ السَّبِيلِ فَرِيضَةً مِنَ اللَّهِ وَاللَّهُ عَلِيمٌ حَكِيمٌ}.

أضافت عمارة، عبر إحدى حلقات برنامج قلوب عامرة المذاع على فضائية on، أنه في خصوص الزكاة بين الأقارب؛ فإن الأصل أن الزكاة لا تجوز بين الفروع والأصول، بمعنى أنه لا يجوز إعطاء الزكاة من الأصول (الأب) لأولاده، ولا من الفروع (الأولاد) لوالديهم؛ وذلك لأن الزكاة لا تجوز لمن تجب نفقتهم على الإنسان.

ونبهت الداعية إلى أن هناك استثناءات في هذه الحالة؛ فقد استثنى السادة الشافعية من ذلك حالة ما إذا كان الأصل أو الفرع من الغارمين؛ فأجازوا إعطاؤهم من الزكاة. وكذلك فهناك صور أخرى يجوز فيها الإعطاء بين الأصول والفروع وذلك بحسب الحالة وواقعة السؤال.

وأشارت عمارة إلى أنه في حالة الزكاة بين الإخوة وأولادهم فإنها جائزة ما داموا من الأصناف المستحقة، وتكون في هذه الحالة صدقة وبر وصلة. كما أن المساعدة في تزويج أحد الشباب لها أجر عظيم؛ وذلك لما فيها من الإعانة على إعفاف هذا الشاب؛ فتجوز المساعدة في ذلك بالقيام بدفع جزء من الشبكة ولو من مال الزكاة ما دام هذا الشخص القريب مستحقا.

هل يجوز إعطاء الزكاة للأقارب ومن منهم الأولى؟.. الإفتاء توضح الرأي الشرعي

الأزهر للفتوى يوضح حكم الشرع في إعطاء الابن من زكاة ماله لأبيه

هل يجوز إعطاء زكاة المال لعاملة تساعدني في المنزل؟.. الإفتاء تجيب

من هم مستحقو الزكاة.. تعرف على مصارفها الشرعية من الإفتاء


الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق