اخبار التقنيةتقنيةشاشة تقنية

اكتشاف 4 كواكب تسير فى إيقاع حول نجمها على بعد 135 سنة ضوئية


كشفت دراسة جديدة، عن أن أربعة كواكب ضخمة على بعد 135 سنة ضوئية من الأرض تتأرجح حول نظامها الشمسي، ويقول علماء الفلك إن الكواكب، التي تزيد كتلتها عن خمسة أضعاف كوكب المشتري، ستطير من مداراتها وترتد عن جاذبية بعضها البعض عند موت نجمها، فإنهم محبوسون حاليًا في إيقاع مثالي حول نجم يبلغ من العمر 30 إلى 40 مليون عام.


 


ووفقًا لما ذكرته صحيفة “ديلى ميل” البريطانية، قرر باحثون من جامعتي وارويك وإكستر، أنه على الرغم من تأثيرات المد والجزر المجري والتحليق القريب للنجوم الأخرى، فمن المرجح أن يستمر هذا على مدى الثلاثة مليارات سنة المقبلة، ومع ذلك، سيتوقف الأمر عندما يدخل النجم في نظام HR 8799 مرحلة من الموت.


 

عند هذه النقطة سيتوسع إلى عدة مئات من حجمه الحالي ويخرج ما يقرب من نصف كتلته، وينتهي ويحدث فسادًا مع قوى الجاذبية في النظام الشمسي للكواكب.


 


ستبدأ الكواكب بعد ذلك في الدوران وتصبح نظامًا شديد الفوضى حيث تصبح تحركاتها غير ثابتة، ويقول الباحثون إن تغيير موقع الكوكب بمقدار سنتيمتر واحد في بداية العملية يمكن أن يغير النتيجة بشكل كبير.


 


قال الباحث الرئيسي، الدكتور ديميتري فيراس، من قسم الفيزياء بجامعة وارويك: ستشتت الكواكب جاذبيًا عن بعضها البعض، ويمكن إخراج الكوكب الأعمق من النظام، أو في حالة أخرى، قد يتم إخراج الكوكب الثالث، وأو يمكن للكواكب الثانية والرابعة تبديل مواقعها. 


 


يعد كل الأربعة متصلون في هذه السلسلة، وبمجرد أن يفقد النجم كتلته، تنحرف مواقعهم، ثم يتشتت اثنان منهم عن بعضهما البعض، مما يتسبب في تفاعل متسلسل بين الأربعة.


 


ويمثل نظام الكواكب HR 8799 الخاص بالكواكب دليل على قيمة حساب مصائر أنظمة الكواكب، بدلاً من مجرد النظر إلى تكوينها.


الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق