آخر الأخبارأخبارأخبار العالم

موافي: هناك أشخاص يتغير ضغط دمها بمجرد رؤية «البالطو الأبيض» – فن وثقافة

قال الدكتور حسام موافي، أستاذ طب الحالات الحرجة بالقصر العيني، إن أصعب تشخيص في الطب هو قياس الضغط، لأنه قد يكون معبرا عن لحظة انفعال، لذا يكون القياس مرتفعا، ولكن بعد وقت قليل يصبح درجة أقل لأن العصبية انتهت، موضحا أن هناك بعض الأشخاص يتغير ضغطها بمجرد رؤية الطبيب، مشيرا إلى أنه نهى عن قياس الضغط في الصيدليات من قبل، مما أدى إلى غضب الصيادلة منه، مؤكدا أنه لا يطعن في دقة الصيادلة، لكنه يشيرا إلى أن هذه الطريقة الخاصة بالقياس ليست صحيحة متابعا: «جاتلي رسايل إنت بتهنا.. إطلاقا ده الصيدلي ابن عمي في المهنة.. المرور على الصيدلية ويطلع الضغط عالي مش شرط يبقى الضغط عالي خاصة إذا لم يكن الأمر خاص بمريض معروف أن لديه ضغط مرتفع باستمرار».

وأضاف «موافي» خلال تقديمه برنامج «ربي زدني علما» المذاع على فضائية «صدى البلد»، أن الشخص إذا كان مصابا بالصداع ومريض بالسكر يجب عليه قياس ضغط الدم للتأكد من حالته، مؤكدا أن العلم سهل على الأطباء الأمر من خلال الاستعانة بجهاز يتم ربطه على الذراع ليقيس ضغط الشخص في أغلب حالاته مع التأكد من خلال المتوسطاته مدى إصابة الشخص بالضغط.

وأوضح أستاذ طب الحالات الحرجة بالقصر العيني أن هناك بعض الأشخاص ضغطها يرتفع بمجرد أن يشاهدون طبيبا يرتدى بالطو أبيض أمامها، وهناك حالات عكسها تماما، حيث إن الشخص يكون مريضا بالضغط ولكن عند رؤيته للطبيب ينخفض الضغط عنده ويعود إلى درجته الطبيعية مستطردا: «تشخيص الضغط يا أخوانا مش سهل».


الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق