آخر الأخبارأخبارأخبار العالم

«الشهر العقاري»: الدولة تدخلت لإنقاذ المواطنين من النصب عليهم – مصر

قال الدكتور جمال ياقوت، رئيس مصلحة الشهر العقاري، إن كل شخص نقل العدادات باسمه في وحدته السكنية لن يقترب منه أحد، ومن لم يسجل العدادات باسمه لن يقترب أحد منه، والمادة 35 مكرر جاءت لحل مشكلة وهي العقارات الموجودة خارج الإطار الرسمي للدولة.

وأضاف «ياقوت»، في مداخلة هاتفية مع برنامج «مساء dmc» المذاع على قناة «dmc» الفضائية، ويقدمه الإعلامي رامي رضوان، الثلاثاء، أن التوثيق في الشهر العقاري أمر اختياري، والدولة لن تجبر المواطنين، ولكنها تدخلت لإنقاذ المواطنين من النصب عليهم، من خلال حلقات البيع العرفية.

وتابع رئيس مصلحة الشهر العقاري، أن الشخص الذي يرغب في نقل العدادات باسمه يجب عليه أن يسجل في الشهر العقاري، وإذا كان البائع غير موجود فإن الحل يمكن في المادة 35 مكرر، وهي المختصة بتوثيق الحلقات العرفية.

رسوم التسجيل في الشهر العقاري

وعن الرسوم، قال «ياقوت»، إن هناك رسوما للتسجيل، وهي موجودة بقانون منذ سنوات، وتتراوح بين 500 جنيه و2000 جنيه، وهي شاملة أعمال المساحة، حيث يدفع المواطن نسبة 25% عند تقديم الأوراق، و75% عند الحصول على الحكم، والأحكام وفقا للقانون معفاة من ضريبة نقابة المحامين، أما ضريبة التصرفات العقارية فهي موجودة بنص القانون منذ 2005، وهي قيمتها 2.5%.

ولفت إلى أن «ثقافة الشعب المصري تنتمي في الغالب لعقود البيع العرفية، ومعندوش ثقافة الأوراق الرسمية، ولكن الضريبة موجودة منذ سنوات، والشهر العقاري يحصلها لصالح مصلحة الضرائب»، موضحا أن القانون يخاطب الوحدات السكنية، والأراضي الفضاء، والعقارات، وكل الوحدات السكنية وكافة المحلات التجارية، وأي عقار قيمته سترتفع وتزيد بمجرد تسجيله.

وكشف أن ضريبة التصرفات العقارية تكون قيمتها 2.5% على السعر الوارد من قيمة الثمن المكتوب في العقد.


الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق