آخر الأخبارأخبارأخبار العالم

شفاء مجدي صبحي من فيروس كورونا: رأيت الموت يوميا – فن وثقافة

أعلن الفنان مجدي صبحي، وشقيق الفنان محمد صبحي، عن شفاءه من فيروس كورونا المستجد بعد صراع معه دام لمدة 20 يومًا.

وكتب مجدي صبحي، عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك»: «اشكر الله أولًا وأخيرًا عليى نعمة الشفاء من كورونا اللعين.. بعد صراع مع المرض لمدة 20 يوم عذاب».

وحرص مجدي صبحي، على توجيه الشكر لكل الداعمين له في رحلة مرضه، قائلًا: «أشكر كل من وقف بجانبي من قلوب رحيمة.. أخي وأستاذي الفنان الكبير محمد صبحي والفنانة الكبيرة نهال عنبر.. دينامو مجلس النقابه أشكر جميع أعضاء مجلس نقابة المهن التمثيلية.. أشكر أشرف زكي، أشكر طارق مدير مستشفى العجوزة.. أشكر عصام.. أشكر كل زمايلي وأصدقائي وكل جمهوري علي الفيس بوك».

وأضاف: «كنت أرى الموت يوميًا.. وعذاب جسدي منقطع النظير.. أنا الآن في بيتي تحت إشراف الله الجميل سبحانه وتعالي».

وتابع: «أشكركم مرة أخرى ولكم مني جزيل الشكر والاحترام.. ملحوظة.. عزل منزلي خاص لمدة 20يومًا.. الحمد لله”.

وكان الفنان مجدي صبحي، شقيق النجم محمد صبحي، قد أعلن نهاية شهر ديسمبر الماضي، إصابته بفيروس كورونا.

وكتب «مجدي» عبر حسابه الشخصي «فيسبوك» آنذاك: «عندي كورونا أشكر أخي الفنان الكبير محمد صبحي صاحب الإنسانيات العظيم ووقوفه معي في هذه الأزمة الكبيرة واتصالاته على أعلى مستوى لإنقاذي».

وكان آخر ظهور للفنان مجدي صبحي خلال احتفالية «50 سنة فن»، حيث كرمه شقيقيه الفنان محمد صبحي الذي تحدث عنه قائلاً: «أكرمه لأنه فنان وحقق نجاحًا بعيدًا عن أعمالي في البداية وهذا كان شرطي وبعد نجاحه إلتحق بفرقتي وقدم معي الكثير من الأعمال الناجحة منها يوميات ونيس وفارس بلا جواد وأنا وهؤلاء، ورجل غني فقير جدًا ومسرحيات كارمن وماما أمريكا».


الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق