آخر الأخبارأخبارأخبار العالم

سقوط منصة بارلير بعد تعليق خدمة الاستضافة السحابية

اشترك لتصلك أهم الأخبار

سقطت منصة وسائل التواصل الاجتماعي بارلير في وقت مبكر من اليوم بعد قرار خدمات أمازون ويب «Amazon Web Services» -وهي مجموعة خدمات للحوسبة البعيدة، وجميعها تصنع منصة الحوسبة السحابية التي تقدم على الإنترنت من قبل شركة أمازون- بتعليق بارلير من خدمة الاستضافة السحابية بعد أحداث الشغب في مبني الكابيتول.

ووفقًا لرسالة بريد إلكتروني أرسلها فريق AWS Trust and Safety إلى بارلير، واطلعت عليها رويترز تقول أمازون إن هذه الخطوة جاءت لانتهاك شروط خدمات أمازون ويب «Amazon Web Services» من خلال الإخفاق في التعامل بفعالية مع الزيادة المطردة في المحتوى العني. وأكد متحدث باسم أمازون صحة هذه الرسالة.

وصرح المدير التنفيذي لشركة بارلير جون ماتزي لـ «Sunday Morning Futures» أن الموقع سيحاول «العودة إلى الإنترنت بأسرع ما يمكن»، بعد أن كتب على المنصة أن الموقع قد يكون معطلاً لمدة تصل إلى أسبوع.

وبحسب فوكس بيزنس أضاف ماتزي: «سنبذل قصارى جهدنا للانتقال إلى مزود جديد في الوقت الحالي نظرًا لأن لدينا العديد من المتنافسين على أعمالنا، إلا أن أمازون وجوجل وأبل قاموا بذلك عن قصد في جهد منسق مع العلم أن خياراتنا ستكون محدودة ومعرفة أن هذا سيؤدي إلى إحداث أكبر قدر من الضرر».

ويواجه بارلير انتقادات بشأن أعمال الشغب التي شهدت اقتحام أنصار الرئيس ترامب مبنى الكابيتول الأمريكي ومهاجمة الشرطة وتخريب المبنى وسرقة أشياء من الداخل. وقامت كل من جوجل وأبل بتعليق منصة بارلير من متجر التطبيقات الخاص بهما.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    149,792

  • تعافي

    118,900

  • وفيات

    8,197


الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق